تمثيلات المغرب في الخارج:
  البعثات الدبلوماسية والقنصلية المعتمدة لدى المغرب
    السفارات والقنصليات
    المنظمات الدولية والإقليمية
 
    البحر الأبيض المتوسط
افتتاح منتدى المجتمع المدني المنعقد في إطار حوار 5 +5
طنجة 06.10.2015
ترأس وزير الشؤون الخارجية والتعاون، السيد صلاح الدين مزوار، يوم الثلاثاء 06 أكتوبر 2015 بطنجة، حفل افتتاح منتدى المجتمع المدني، المنعقد على  هامش الاجتماع ال12 لوزراء خارجية الدول أعضاء حوار غرب المتوسط "5 +5".

وقد تميزت جلسة افتتاح المنتدى، المنظم بمبادرة من وزارة الشؤون الخارجية والتعاون وبشراكة مع مؤسسة أنا ليند، بحضور  الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون السيدة امباركة بوعيدة،  والأمين العام للاتحاد من أجل المتوسط، السيد فتح الله السجلماسي، وكذا ممثلي أزيد  من 60 فاعلا يمثلون المجتمع المدني بغرب حوض البحر الأبيض المتوسط الذي يضم من الضفة الجنوبية للبحر المتوسط كلا من المغرب الجزائر وتونس وليبيا وموريتانيا ومن الضفة الشمالية كلا من إسبانيا وفرنسا وإيطاليا والبرتغال ومالطا.

وفي كلمة له بهذه المناسبة،  أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون، أن إطلاق منتدى المجتمع المدني وانخراط هذا الأخير  في الحوار المتوسطي يؤكد أن حوار غرب المتوسط "5+5" يحقق بالكامل بعده ومبتغاه العام والاستراتيجي.

وأبرز السيد مزوار، في هذا السياق، ضرورة أن يولي المجتمع المدني اهتمامه الكلي  للمواضيع والقضايا الراهنة التي تستأثر باهتمام غرب البحر الأبيض المتوسط، بحيث أن  المساهمة في التفكير الجماعي حول مستقبل هذه المنطقة يشكل إضافة نوعية ووجدانية في  المشروع المتوسطي الكبير.

كما دعى السيد مزوار، إلى تقديم إجابات مبتكرة للمشاكل والقضايا التي  تهم جميع بلدان شمال وجنوب حوض البحر الأبيض المتوسط، مشيرا إلى أهمية تشبيك جهود  الجميع وتوحيد الخبرات والمهارات، وتعبئة الطاقات الخلاقة والممارسات الجيدة.

وشدد السيد مزوار على ضرورة أن يتحمل المجتمع المدني، أكثر من أي وقت مضى،  مسؤولياته للمساهمة في إعادة ترتيب أولويات حوار غرب المتوسط "5 + 5"، مع  التركيز، بوجه خاص، على مواضيع ذات أولوية كالحوار بين الثقافات، والمواطنة  والإبداع والابتكار والتنمية الشخصية والذاتية والمهنية، مع تقديم إجابات  واقتراحات مبتكرة وخلاقة لمواجهة التعصب وكراهية الأجانب.

 وأضاف أنه، ومن أجل تحقيق تلك الأهداف، يستدعي الأمر الاستفادة الكاملة من كل  الإمكانات "الاستثنائية" وتوافقها وتجانسها بين مختلف مكونات ضفتي البحر الأبيض  المتوسط.

وأكد السيد مزوار على أن التوجه نحو آفاق جديدة لمنطقة البحر الأبيض المتوسط  يتطلب مواكبة ومرافقة ودعم المجتمع المدني لكل بلد على حدة، والاستفادة من  دينامياته الحيوية، مبرزا انخراط وتجند المغرب، تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة  الملك محمد السادس، في المسار الديمقراطي وانفتاحه ومراهنته على التنمية، والتي  تولي اهتماما خاصا وتمنح موقعا رائدا لفعاليات المجتمع المدني بكل أطيافه  ومكوناته.

 وأشار السيد مزوار إلى أن الدستور المغربي جعل من المجتمع المدني عنصرا فاعلا  ومحورا أساسيا في الحياة السياسية العامة، من خلال أحكام ومقتضيات تضمن له الحق في  اتخاذ المبادرات والمراقبة وتقديم المقترحات من خلال العرائض، والمساهمة في وضع  وتنفيذ وتقييم السياسات العمومية، وفي المقابل أطلقت الحكومة برنامجا طموحا من  شأنه تعزيز ودعم دور المجتمع المدني في تدبير الشأن العام.

 من جانبه، أكد الأمين العام للاتحاد من أجل المتوسط، السيد فتح الله السجلماسي، حرص الاتحاد من أجل المتوسط على انجاز المشاريع التي لها الوقع  الايجابي على ساكنة المنطقة خاصة منهم الشباب، مشيرا بأن هذه الأخيرة اختارت توجيه عملها نحو المشاريع الملموسة، التي لها تأثير مباشر على ساكنة منطقة حوض البحر الابيض المتوسط وتتجاوب مع تطلعاتها ، وتلامس مجالات ذات أولوية ترتبط بتوفير فرص الشغل للشباب وتحقيق التنمية الشاملة، وكذا مساعدة النساء على تحقيق استقلالهن الذاتي وضمان ركائز التنمية المستدامة.

وأبرز السيد السجلماسي في هذا السياق الدعم المهم الذي يقدمه الاتحاد من اجل  المتوسط لمجال التربية وتبادل وفود الطلبة والباحثين بشكل خاص، مشيرا الى ان مشروع  الجامعة الأورومتوسطية بمدينة فاس سيشكل قطبا حقيقيا للتميز الإقليمي لجميع دول  أعضاء الاتحاد من أجل المتوسط ، ومن المتوقع أن تستقبل الجامعة أكثر من 6000 طالب  وطالبة من مختلف أنحاء حوض المتوسط ، وستقدم مجموعة واسعة من البرامج، تهم العلوم  الاجتماعية والعلوم الهندسية، وكذا دروسا في اللغات وثقافات البحر الأبيض المتوسط.

وفي مجال خلق المقاولات ، أشار السيد السجلماسي إلى مستوى تطور المشاريع التي يتم انجازها بتنسيق وشراكة مع العديد من الفعاليات والمتدخلين الإقليميين والدوليين ، ومن ضمن هذه المشاريع مشروع "الجيل المقاول"، الذي يسعى الى تحقيق التقارب وضمان التوازن بين العرض والطلب في مجال الشغل من خلال توفير التكوين المناسب في ريادة الأعمال والمهارات المهنية للمئات من الشباب المنحدرين من المغرب والجزائر وتونس.

وبخصوص تمكين النساء وضمان استقلاليتهن ، أشار السيد السجلماسي إلى أن الاتحاد من أجل المتوسط أنجز 10 مشاريع تهدف الى توفير التكوين اللائق وآليات ريادة الأعمال والتعليم لفائدة 50 ألف مستفيدة، مشيرا في هذا الصدد، الى أن مشروع "الشابات المقاولات المبادرات الى خلق فرص عمل" يروم تكريس روح المبادرة ودعم قدرات النساء الشابات لريادة الأعمال وتدبير المقاولات الذاتية لفائدة أكثر من 2000 من الجامعيات الشابات.

وإضافة الى حرص الاتحاد من أجل المتوسط على انجاز المشاريع التي لها الوقع  الايجابي على ساكنة المنطقة خاصة منهم الشباب ، يشكل الاتحاد ،حسب السيد السجلماسي  ، فضاء إقليميا للحوار حول كل القضايا التي لها تأثير على مستقبل المجتمع، مع حرص  الاتحاد على ضمان مشاركة جميع الشركاء لتكريس قيم التآزر والتكامل على مستوى  المبادرات الميدانية.

وبعد أن نوه السيد السجلماسي بمشاركة ممثلي المجتمع المدني لدول غرب المتوسط في  المنتدى ،الذي تحتضنه مدينة طنجة ، اعتبر أن فعاليات المجتمع المدني والمنظمات غير  الحكومية تشكل جزءا أساسيا من اهتمام وعمل الاتحاد من أجل المتوسط وشريكا مهما  للاتحاد في انجاز وبلورة المشاريع التي تتبناها المؤسسة المتوسطية .

ويناقش الاجتماع ال12 لوزراء خارجية الدول الأعضاء في حوار غرب المتوسط "5 زائد  5" على مدى يومين، والذي يعرف في جزء منه مشاركة ممثلي المجتمع المدني بغرب حوض  المتوسط، موضوعا مركزيا تحت عنوان "الشباب .. ضمانة أساسية لاستقرار وازدهار منطقة  حوض البحر الأبيض المتوسط".

كلمة السيد الوزير

 

 
  مباحثات مع الأمين العام للاتحاد من أجل المتوسط
  الدورة 14 للاجتماع الوزاري للحوار 5+5 بغرب المتوسط
  صاحب الجلالة الملك محمد السادس يوجه رسالة سامية إلى المشاركين في مؤتمر "ميد كوب المناخ"
  السيدة بوعيدة تشارك في أشغال المؤتمر الدولي الأول للدبلوماسية الوقائية في حوض البحر الأبيض المتوسط
  الوزيرة المنتدبة تشارك في النسخة الأولى للمنتدى المتوسطي تحت عنوان "روما 2015-الحوارات المتوسطية"
  السيدة بوعيدة تشارك ببرشلونة في الاجتماع الغير الرسمي لوزراء خارجية البلدان الأعضاء في الاتحاد من أجل المتوسط
  انعقاد الاجتماع الثاني عشر لوزراء خارجية الدول الأعضاء في "حوار 5 + 5"
  اختتام منتدى المجتمع المدني المنظم في إطار حوار غرب المتوسط "5+5"
  افتتاح منتدى المجتمع المدني المنعقد في إطار حوار 5 +5
  اجتماع منتدى سفراء مجموعة الحوار المتوسطي مع حلف الأطلسي
  بلاغ : إعادة انتخاب السيد فتح الله السجلماسي على رأس الأمانة العامة للاتحاد من أجل المتوسط
  اختتام أشغال الاجتماع الحادي عشر لوزراء خارجية دول غرب المتوسط "5+5"
  وزير الشؤون الخارجية والتعاون يشارك في الاجتماع الحادي عشر لوزراء خارجية دول غرب المتوسط "5 +5"
  مباحثات السيد وزير الشؤون الخارجية والتعاون مع نظيره البرتغالي
  مشاركة المغرب في أشغال الاجتماع الحادي عشر حول الحوار المتوسطي 5+5
  مباحثات ثنائية على هامش المؤتمر الوزاري حول امن الحدود
  المؤتمر الوزاري الإقليمي الثاني حول أمن الحدود يتوج أشغاله بإصدار"إعلان الرباط"
  انعقاد المؤتمر الوزاري الإقليمي الثاني حول أمن الحدود
  المغرب يشارك في أشغال المنتدى الاقتصادي لبلدان غرب البحر الأبيض المتوسط "حوار5 + 5"
  زيارة مبعوث الوزير الأول الفرنسي حول الاتحاد من أجل المتوسط