تمثيلات المغرب في الخارج:
  البعثات الدبلوماسية والقنصلية المعتمدة لدى المغرب
    السفارات والقنصليات
    المنظمات الدولية والإقليمية
 
    أوروبا
مباحثات مع الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية
الرباط 21.07.2015
أجرى وزير الشؤون الخارجية والتعاون، السيد صلاح الدين مزوار، يوم الثلاثاء 21 يوليوز 2015، مباحثات مع الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، السيدة فديريكا موغيريني، التي تقوم بزيارة عمل للمغرب.


وخلال هذا اللقاء، نوه الجانبان بجودة علاقات الشراكة بين المغرب والاتحاد الأوروبي وكذا بمستوى التنسيق بين الطرفين بخصوص مجموعة من الملفات الحيوية ذات البعد السياسي والأمني والاقتصادي والاجتماعي.

وتناولت المباحثات، من جهة أخرى، مجموعة من القضايا ذات الاهتمام المشترك من قبيل معالجة ظاهرة الهجرة غير القانونية ومواكبة التنمية في القارة الإفريقية وآفاق التعاون في حوض المتوسط وكذا التحديات الأمنية التي تطرحها الأوضاع في مجموعة من مناطق العالم، وخاصة في الشرق الأوسط ومنطقة الساحل الإفريقي.

وخلال الندوة الصحفية التي عقدت عقب هذا اللقاء، أشاد السيد صلاح الدين مزوار بزيارة السيدة السيدة فديريكا موغيريني، الأولى من نوعها إلى المغرب، والتي تندرج في إطار توطيد العلاقة المتميزة بين الطرفين، مؤكدا أن هذه الزيارة تؤكد على التزام مشترك لتعزيز الشراكة الإستراتيجية المكثفة والمتعددة الأبعاد بين المغرب والاتحاد الأوروبي.

وأكد السيد الوزير أن العلاقات مع الاتحاد الأوروبي تكتسي أهمية قصوى وتستمد عمقها وشرعيتها من القيم المشتركة في مجال الحداثة والتقدم والانفتاح الذي انخرط فيها المغرب، بشكل لا رجعة فيه، تحت القيادة الرائدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

وابرز السيد مزوار أن هذا الاجتماع  يبرهن على التزام المغرب والاتحاد الأوروبي بالعمل معا لمواجهة التحديات التي تواجه المنطقة الأورو-متوسطية، وبالتالي المساهمة في إنشاء فضاء للسلام والاستقرار والأمن والازدهار المشترك. كما أبرز ترحيب الجانبين بالحصيلة الإيجابية لتعاونهما الثنائي المثمر وذي المنفعة المتبادلة، واتفاقهما على العمل سويا لتعزيز الشراكة بينهما.
 
وفي هذا الصدد، أوضح السيد الوزير أن المملكة والاتحاد الأوروبي اتفقا على العمل من أجل تعزيز الشراكة بينهما، لا سيما من خلال مواصلة المشاورات السياسية حول قضايا السلم والأمن، ومكافحة الإرهاب، وتعزيز الديمقراطية وحقوق الإنسان والتنمية، إلى جانب التوقيع قريبا على اتفاق مشاركة المغرب في عمليات إدارة الأزمات.

في هذا السياق، رحب الجانبان بتتويج المفاوضات بشأن هذه الاتفاقية، إلى جانب التوقيع في الآونة الأخيرة على اتفاقية لحماية المؤشرات الجغرافية، وكذا مختلف المفاوضات الجارية، وخاصة المتعلقة باتفاق التبادل الحر الكامل والمعمق، والتأشيرة، وإعادة القبول، ومواصلة تفعيل الشراكة من أجل التنقل، عبر مقاربة شاملة ومتوازنة تأخذ بعين الاعتبار الجهود التي بذلها المغرب في إطار سياسته الجديدة في مجال  الهجرة، وتعزيز دعم الاتحاد الأوروبي للإصلاحات التي أطلقها المغرب، في إطار البرمجة المالية للاتحاد للفترة 2014-2017.

وأبرز السيد مزوار أن المحادثات تطرقت كذلك للنقاش الدائر حاليا حول مراجعة سياسة الجوار الأوروبي و الذي يساهم المغرب فيها بشكل إيجابي وبناء، مشيدا في الوقت ذاته، بالمقاربة المعتمدة من قبل الاتحاد الأوروبي خلال هذه المراجعة. 

فيما يتعلق بالبعد الإقليمي لسياسة الجوار الأوروبية، أكد السيد الوزير أن المغرب يعتبر دعم الاتحاد من أجل المتوسط أساسيا، باعتبارها منظمة تتوفر على مكاسب مهمة لتحقيق الاندماج الإقليمي في منطقة البحر الأبيض المتوسط.

وأضاف السيد مزوار أن الاجتماع شكل فرصة للتطرق للقضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك بما في ذلك القضية الوطنية، والاندماج المغاربي، والحوار "5 + 5"، والوضع في منطقة الساحل، وآخر التطورات في ليبيا، و تحديات التنمية في أفريقيا والهجرة، والتغير المناخي، في ضوء  استضافة المغرب للدورة 22 لمؤتمر الأمم المتحدة حول التغيرات المناخية.

من جانبها، أشادت السيدة موغريني بجودة العلاقات الإستراتيجية والقوية و المبنية على الثقة المتبادلة التي تجمع المغرب بالاتحاد الأوروبي، بخصوص العديد من القضايا السياسية والأمنية والاقتصادية والاجتماعية.

ومن جهة أخرى، أكدت السيدة  موغريني على الدور الهام للمغرب في منطقة المغرب العربي والبحر الأبيض المتوسط والقارة الأفريقية، مشددة  على دعم الاتحاد الأوروبي لمسلسل الإصلاحات التي أطلقتها المملكة، تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وأعربت كذلك عن تقدير الاتحاد الأوروبي للمغرب لدوره الأساسي في حل المسألة الليبية، مرحبة بتقارب وجهات نظر الطرفين فيما يتعلق بمعالجة الأزمات على المستويين الإقليمي و الدولي

 

 
  مباحثات مع وزير الخارجية الإسباني
  السفير الجديد لجورجيا يسلم نسخة من أوراق اعتماده
  مباحثات مع وزير الاستثمار البريطاني
  السيد بوريطة يجري مباحثات مع رئيس البرلمان الفلاماني
  السيد الجزولي يستقبل مدير أفريقيا والمحيط الهندي بوزارة الخارجية الفرنسية
  اجتماع عمل مع نائب وزير الخارجية اليوناني المكلف بالشؤون الأوروبية
  مباحثات مع نائب وزير الخارجية اليوناني المكلف بالشؤون الأوروبية
  مباحثات مع وزير الخارجية الروماني
  زيارة السيد بوريطة إلى المملكة المتحدة
  إعفاء حاملي جوازات السفر الدبلوماسية والخدمة والخاصة من التأشيرة بين المغرب وسويسرا
  مباحثات مع وزير الخارجية البلجيكي
  مباحثات مع وزير الخارجية الهولندي
  السيدة بوستة تجري مباحثات مع نائب وزير الشؤون الخارجية الليتواني
  صاحب الجلالة يستقبل من طرف الرئيس الفرنسي
  جلالة الملك يدين بشدة عملية احتجاز الرهائن التي شهدتها فرنسا
  مباحثات مع وزير الشؤون الخارجية الصربي
  مباحثات مع نائب وزير الخارجية التشيكي
  مباحثات مع رئيس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية
  مباحثات مع المدير العام للوكالة الإسبانية للتعاون الدولي للتنمية
  مباحثات مع المبعوث الخاص لرئيس الوزراء البريطاني للتجارة مع المغرب وتونس