التصريح المشترك بين المغرب وهنغاريا

أنت هنا
  1. الرئيسية
hongrie
تصريح مشترك بين المغرب وهنغاريا عقب الزيارة الرسمية لوزير الشؤون الخارجية والتجارة الهنغاري، السيد بيتر زيجارتو إلى المغرب في 09 يونيو 2021، ومباحثاته مع السيد ناصر بوريطة.
  1. شكلت الزيارة الرسمية لوزير الشؤون الخارجية والتجارة الهنغاري، السيد بيتر زيجارتو إلى المملكة المغربية فرصة لتكثيف المباحثات مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السيد ناصر بوريطة، وبحث سبل تعزيز التعاون الثنائي والتشاور حول القضايا ذات الاهتمام المشترك.
  2. ورحب الجانبان بالدينامية التي تميز العلاقات بين المغرب وهنغاريا في السنوات الأخيرة، والإرادة المشتركة في مواصلة توسيع مجالات تعاونهما الثنائي.
  3. واتفق الجانبان على الدور الأساسي للإصلاحات من أجل تحقيق التنمية في الدول. وفي هذا الصدد، أشادت هنغاريا بالإصلاحات واسعة النطاق التي استمرت على مدى العقدين الماضيين تحت قيادة جلالة الملك محمد السادس، وبالجهود المتواصلة من أجل تحقيق التنمية السياسية والاقتصادية والاجتماعية.
  4. وأكدت هنغاريا دعمها للمسار التنموي تحت القيادة الرشيدة لجلالة الملك محمد السادس، والذي يتميز بدينامية من الانفتاح والتقدم والحداثة، كما نوهت بالنموذج التنموي الجديد للمغرب ومشروع الجهوية المتقدمة.
  5. وأشاد المغرب بجهود الحكومة الهنغارية ومنجزاتها على الصعيدين الوطني والإقليمي في مجالات التنمية السياسية والاقتصادية والثقافية.
  6. ورحب الطرفان بتعزيز العلاقات بين المؤسسات التشريعية للبلدين، كما شددا، في هذا الصدد، على أهمية إسهام التعاون البرلماني في توطيد العلاقات الثنائية.
  7. وشدد البلدان على أهمية تقوية التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري ليصل إلى مستوى العلاقات السياسية الثنائية المتميزة.  واتفق الطرفان، في هذا السياق، على عقد الدورة الرابعة للجنة الاقتصادية المشتركة في بودابست في غضون الأشهر الستة المقبلة، لتحديد مجالات جديدة للتعاون ذي المنفعة المتبادلة وفقا لأولويات كلا الطرفين.
  8. والتزم المغرب وهنغاريا بتشجيع التعاون بين الشركات في القطاعات ذات الأولوية، والمرتبطة بمجالات عدة كالتمويل، والزراعة، والصناعة، والتعليم، والتكنولوجيا، والطاقة، والمياه، والصحة، والتنمية المستدامة.
  9. ورحب الطرفان بالفرص الاستثمارية المتوفرة للشركات المغربية والهنغارية في كلا البلدين في قطاعات مثل الصناعة الزراعية، وتكنولوجيا المعلومات، والذكاء الاصطناعي، والرقمنة، والشركات الناشئة، والتكنولوجيا الخضراء، والصحة والمياه.
  10. وأشاد المغرب وهنغاريا بالعلاقات الثنائية الممتازة في مجال التعليم العالي والبحث العلمي. وفي هذا الصدد، نوه المغرب بزيادة عدد المنح المخصصة للطلبة المغاربة لمواصلة دراستهم في الجامعات الهنغارية، من 150 إلى 165 منحة.
  11. واتفق الطرفان، بعد نجاح التعاون في مجال التنقل الأكاديمي للطلاب بفضل برنامج المنح الدراسية الهنغاري"ستيبينديوم هنغاريسوم"، على وضع برامج ومشاريع بحث وتطوير ملموسة في مجالات ذات منفعة متبادلة. وفي هذا السياق، أشاد الطرفان باتفاقية الشراكة الثنائية لتعزيز البحث والتطوير، والتي تم توقيعها مؤخرا.
  12. ورحب المغرب وهنغاريا بالتنسيق السياسي القائم بينهما في القضايا ذات الاهتمام المشترك على مستوى المنظمات الدولية والإقليمية. ومن هذا المنطلق، ومن أجل تعزيز هذا التنسيق، اتفق الطرفان على بدء المشاورات السياسية بشكل دوري بينهما، كما رحبا بتوسيع التعاون ليشمل مجموعة فيشغراد، آخذين بعين الاعتبار فكرة عقد اجتماعات رفيعة المستوى تضم المجموعة بالإضافة إلى المغرب.
  13. وأكد المغرب وهنغاريا على دورهما الإيجابي والبناء في الحفاظ على الاستقرار والأمن والسلام في مناطقهم، مجددان تمسكهما بهذه المبادئ وبالحل السلمي للنزاع، واحترام الوحدة الترابية للدول وسيادتها على أراضيها.
  14. ومن جانبها، رحبت هنغاريا بالجهود الجادة والموثوقة التي يبذلها المغرب، باعتباره قطبا إقليميا للاستقرار وشريكا متميزا للتنمية في إفريقيا.
  15. ومن هذا المنطلق، أكدت هنغاريا من جديد دعمها للجهود المبذولة تحت الرعاية الحصرية للأمم المتحدة، من أجل التوصل إلى حل سياسي وواقعي وعملي ودائم لقضية الصحراء، قائم على أساس التوافق.
  16. وتدعم هنغاريا المقترح المغربي للحكم الذاتي الذي قدمه المغرب إلى الأمين العام للأمم المتحدة في 11 أبريل 2007.
  17. كما تدعم جهود التنمية التي يبذلها المغرب في المنطقة.
  18. وأكد المغرب وهنغاريا على أهمية تطوير التعاون والشراكة والحوار بين الاتحاد الأوروبي وجواره الجنوبي ومع المنطقة الأوروبية-الإفريقية، من أجل توفير حلول مشتركة لجميع التحديات التي تواجه هذه المناطق، ولا سيما على صعيد الأمن، والاستقرار، والهجرة، والتنمية الاجتماعية والاقتصادية والبشرية.
  19. ورحبت هنغاريا بالدور الحاسم والنموذجي للمغرب في مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية، باعتباره شريكا استراتيجيا للاتحاد الأوروبي.
  20. وأكد الجانبان من جديد على أهمية تعزيز "الشراكة الأوروبية المغربية من أجل الرخاء المشترك" كإطار مبتكر لعلاقة استراتيجية ومميزة في خدمة مصالحهما المشتركة، وفقا للإعلان المشترك بين المغرب والاتحاد الأوروبي المعتمد بمناسبة انعقاد الدورة الرابعة عشرة لمجلس الشراكة، يوم 27 يونيو 2019 ببروكسل.
  21. كما أشادت هنغاريا بما يقوم به المغرب لصالح تطوير نموذج جديد للتعاون فيما بين بلدان الجنوب. ومن هذا المنطلق، أكد الجانبان على أهمية تعزيز التعاون الثلاثي بين المغرب وهنغاريا وشركائهما في القارة الإفريقية.
  22. ورحب المغرب وهنغاريا بتطور التعاون الإنمائي الدولي للطرفين على أساس الشراكة القوية بين البلدين، والتي سيتم تعزيزها من خلال برنامج التنمية المشترك الذي تتوخاه بلدان مجموعة فيشغراد وألمانيا. كما التزم الطرفان بالسعي إلى تنفيذ هذه الأهداف المشتركة.

في نفس الفئة

المزيد
Twitter إخطارات Facebook Language selector Search icon Menu icon Message icon Closing icon YouTube icon Scroll icon Arrow down Map of Morocco icon Map of Africa icon Map of Europe icon world's map icon Navigation Arrow Eye icon Sharing icon Point icon Play icon Pause icon News actuality icon Extend icon Print icon Social network share icon Calendar icon Whatsapp icon Journalist icon Radio icono Television icon Quote icon Location icon world's map icon Pin icon Previous icon Next icon PDF icon Icon to increase the text Icon to decrease the text Google plus icon Decree icon Organigram icon Icon left arrow Instagram