النسخة الثانية للمنتدى  

بعد النجاح الباهر الذي عرفته نسخته الأولى المنعقدة بمارس الماضي، والتي تميزت بحضور ممثلي العديد من الدول والمنظمات الجهوية والدولية، يضرب منتدى كرانس مونتانا موعدا مع نسخته الثانية للعام الثاني على التوالي من 17 إلى 22 مارس 2016 بالداخلة، والمخصصة لإفريقيا والتعاون جنوب-جنوب

وعلى غرار النسخة السابقة والتي شهدت مشاركة رؤساء دول، ورؤساء حكومات، ووزراء ورؤساء برلمانات ومسؤولين رفيعي المستوى، تعرف هذه النسخة مشاركة شخصيات بارزة في عالم السياسة والاقتصاد والثقافة ووسائل الإعلام والنسيج الجمعوي

موضوع هذه النسخة، والمتمحور حول "إفريقيا والتعاون جنوب-جنوب: حكامة أفضل من أجل تنمية اقتصادية واجتماعية مستدامة"، ينسجم مع الالتزام الدائم للمملكة المغربية تجاه القارة الأفريقية. وقد تبلور هذا الالتزام على المستوى الثنائي من خلال عدد من الزيارات التي قام بها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، إلى بلدان أفريقيا جنوب الصحراء، وكذلك المشاريع الكبرى التي تم إطلاقها بهذه المناسبة

إضافة إلى المواضيع المتعددة والمتنوعة المرتقب مناقشتها خلال هذه النسخة من قبيل الأمن الغذائي والأمن الطاقي، والأمن الإنساني إضافة إلى الأمن البيئي، وتأثير الصناعة الملاحية على الاقتصاد الأفريقي وكذلك دور التعاون الجهوي فيما يخص الصحة العامة، ستخصص النسخة الثانية من منتدى كرانس مونتانا اجتماعا استثنائيا، في إطار التعاون جنوب-جنوب، لدول جزر المحيط الهادي بهدف بحث دور المجتمع الدولي في الحماية والارتقاء بالتنمية المستدامة بهذه البلدان